بحث
  • Books عناوين

درب شداد.. ديوان جديد للشاعرة المأربية ريم بحيبح





"درب شداد" هو الديوان الأحدث للشاعرة، والأكاديمية المأربية اليمنية"ريم بحيبح" والصادر حديثا عن دار "عناوين بوكس" في القاهرة .


○ يقع الديوان، الذي يتألف من قسمين، في (212) صفحة، ويضم بين دفتيه أكثر من مائة قصيدة ، تموقعت - في قسميه- بين الفصحى ، والعامية الشعبية .


○ ويعد هذا الديوان هو الثالث، في سلسلة إصدارات الكاتبة ريم ، حيث سبقه ديوانان هما : سحايب مجد، و" لأجلك أنت" .


○ توزعت نصوص " درب شداد" -لاسيما الفصحى- بين النمطين العمودي، والتفعيلي، وجرت على أوزان مختلفة كان النصيب لأكثرها، عروضيا بحور الوافر، والكامل، والمتقارب .


○ وفي المضمون أتت القصائد في محمولاتها الغالبة معبرة عن همين إنسانيين رئيسين، هما: الهم الوطني، والهم العاطفي ، إلى جانب الهم العربي العام، الذي بدا في بعض نصوص قليلة، لكن الهم الوطني المحلي كان غالبا على مجمل القصائد .


○ وفي نص " درب شداد" تحديدا، الذي جعلته الشاعرة عنوانا لديوانها، نرى كيف أن الشاعرة تصنع منه سجالا وظيفيا، وإبداعيا تفوح منه بواعث التحدي، والزهو، والفخار، والتحفيز الثوري لأولئك الأسود من الرجال الذين حملوا رؤوسهم على أكفهم ؛ باذلين دماءهم، وأرواحهم في سبيل حرية الإنسان اليمني، وكرامته، وسعادته، فتستصرخ فيهم الشجاعة، والبسالة التي لاتشبه في مدلولها سوى شجاعة وبسالة عنتر بن شداد :

"وإن غاب عنا ابن ّ شداد سرنا

ِ على درب ّ شداد درب َ الفخار " .


○ وكان للعاطفة، والوجدان، ومشاعر الحب طقسها الخاص في الديوان، فمن أجواء تلك المشاعر :


أتسألني : تحبيني ؟
وأنت النور في عيني
وتجري في شراييني 
وأنت النبض في ذا القلب
تقتلني وتحييني .

حبيبي : تعجز الكلمات
والأشعار
كل قصائدي تغدو
كمنهزم بحطينِ
وأنت النصر في عينيك
يغويني
ويغريني .

عن الشاعرة ..

ريم محمد قاسم بحيبح ، أديبة، وشاعرة، وأكاديمية، وناشطة حقوقية يمنية، من محافظة مأرب، مديرية الجوبة .

وتعد ريم أول  امرأة "مأربية" تحصل على شهادة، ودرجة عليا في مجال التعليم، كما صرحت بذلك في بعض مقابلاتها التليفزيونية .

درست الماجستير والدكتوراه في جمهورية مصر العربية، ونالت درجة الدكتوراه في مجال إدارة الأعمال من جامعة عين شمس بجمهورية مصر العربية .


○ من الأنشطة التي قامت بها "بحيبح" تأسيس "الائتلاف النسوي" مع مجموعة من زميلاتها، وسيرت من خلال هذا النشاط السياسي، مجموعة من الحملات الخدمية، والإغاثية لجبهات القتال في مأرب، وكثير من قصائدها، أو في أغلبها نجدها تنحو إلى مساندة المحاربين والجيش، في جبهات القتال .


○ صدر لها ديوانا، سابقان لهذا الديوان، هما :

- "سحايب مجد" : ( نصوص عامية شعبية ) .

- "لأجلك أنت" : ( نصوص غزلية باللغة الفصحى) ، وقدم للديوان، الدكتور عبد العزيز المقالح .


○○○○○○○


هشام شمسان

  

١٧ مشاهدة٠ تعليق